شرعت مؤسسة السمع والبصر للتنمية والتأهيل المجتمعي منذ أول أيام شهر رمضان المبارك العمل في المطبخ الخيري

الأربعاء 8 مايو, 2019

شرعت مؤسسة السمع والبصر للتنمية والتأهيل المجتمعي منذ أول أيام شهر رمضان المبارك باكورة مشاريعها الموسمية لهذا الشهر الكريم حيث بدأ العمل في المطبخ الخيري المميز في فكرته “تكية سنابل العودة لإطعام الطعام” والذي يعمل على توفير الطعام للأسر الفقيرة والمحتاجة .
حيث ذكر المهندس سامر مهاني المدير العام لمؤسسة السمع والبصر أن المؤسسة ستقوم من خلال هذا المشروع وطيلة أيام شهر رمضان المبارك بتوزيع وجبات الطعام الكاملة على 500 أسرة يومياً من الأسر المستورة والمتعففة ومن تقطعت بهم السبل في مختلف مناطق قطاع غزة والذين تزايدت أعدادهم في الفترة الأخيرة بسبب استمرار الحصار الظالم على القطاع وارتفاع معدلات البطالة والوضع الاقتصادي المتردي الذي يعانية سكان قطاع غزة، وذلك بتبرع كريم من أهل الخير في قطر وبإشراف جمعية المجد العالمية للمساعدات الانسانية والتنمية الاجتماعية في تركيا .
وذكر أ.شادي حلس المدير التنفيذي للمؤسسة أن المؤسسة سخرت كل وسائل نجاح المشروع والذي يخدم فيه أكثر من 30 موظف ومتطوع كما أن المشروع يستهدف الأسر الفقيرة والمحتاجة والمهمشة الموزعة على مختلف مناطق قطاع غزة وذلك بالتعاون مع المديرية العامة للجنة الزكاة وبعض الجمعيات الخيرية ونوه أن باب التبرع مفتوح للمساهمة للزيادة من عدد المسفيدين خاصة أن الأسر الفقيرة في قطاع غزة في ازدياد.
كما وقدم الشكر الجزيل للمتبرعين من أهل الخير في قطر الذين كانوا سببا في تجهيز واستمرار دعم هذا المطبخ الخيري.
يذكر أن هذا المشروع يعد من المشاريع المميزة والرائدة التابعة للمؤسسة ومن المتوقع أن يستفيد أكثر من 75 ألف صائم خلال شهر رمضان المبارك.

مشاركة

التعليقات

مواضيع ذات صلة